الاربعاء 22/نوفمبر/2017مالساعة 16:37(القدس)

  • فيسبوك Facebook
  • تويتر Twitter
  • يوتيوب Youtube
  • قوقل + Google
  • أر أر أس Rss
  • سكايبي Skype
صحيفة الوطن الفلسطينية

مصر تتشاور مع مدير "القوة متعددة الجنسيات" حول عملها بسيناء

تاريخ النشر: 08/10/2017 [ 16:30 ]
  • انشر الخبر عبر:

الوطن :
تشاور الفريق محمود حجازي، رئيس أركان الجيش المصري، الأحد، مع روبرت ستيفن بيكروفت، مدير عام القوة متعددة الجنسيات، حول عمل القوات المتعددة بسيناء المصرية.
وأوضح المتحدث باسم الجيش المصري، العقيد تامر الرفاعي، في بيان أن بيكروفت، الذي يزور مصر حالياً، التقي حجازي، بمقر وزارة الدفاع بالقاهرة.

وتناول اللقاء، وفق الرفاعي، "عددا من الموضوعات ذات الاهتمام المشترك بما يدعم تنسيق الجهود بين القوات المسلحة والقوة متعددة الجنسيات"، من دون تفاصيل.

ونوه رئيس الأركان المصري إلى ما تتمتع به القوة متعددة الجنسيات من مهنية عالية وأداء محترف مكنتها من تنفيذ مهامها على الوجه الأكمل، وفق البيان.

من جانبه، أعرب مدير عام القوة متعددة الجنسيات عن اعتزازه بمستوى التنسيق والتشاور مع القوات المسلحة المصرية لتسهيل عمل القوة فى سيناء، وفق البيان.

ولم يقدم البيان مزيداً من التفاصيل حول اللقاء، غير أن القوة متعددة الجنسيات في منطقة سيناء (شمال شرقي مصر)، تعد أحد بنود اتفاقية السلام، الموقعة بين مصر وإسرائيل عام 1979، وتعد نقطة رئيسية في مشاورات اتفاقية جزيرتي "تيران وصنافير" بالبحر الأحمر بعد موافقة مصر على نقل سيادتها على الجزيرتين إلى السعودية بموافقة إسرائيلية مؤخراً.

ووفق معاهدة السلام بين مصر وإسرائيل، تشرف قوات دولية متعددة الجنسيات على تيران وصنافير، الواقعتين على مدخل خليج العقبة، الممتد من البحر الأحمر ويفصل بين دول عربية، بينها مصر والسعودية والأردن، حتى حدود إسرائيل الجنوبية الغربية.

ووفق ملاحق اتفاقية تيران وصنافير، المنشورة في الجريدة الرسمية المصرية مؤخرا، أعلنت مصر التزامها بمعاهدة السلام، وبروتوكول القوة متعددة الجنسيات، وكذلك أكدت السعودية التزامها بتنفيذ التزامات مصر في هذا الصدد على أن يتم توقيع اتفاق لاحق بشأنها، دون تحديد موعده أو تفاصيله.

وتضم القوات متعددة الجنسيات بسيناء، التي تتشكل من 12 دولة، 1500 ضابط وجندي، وتقع على بعد نحو 10 كم من الحدود الإسرائيلية جنوب مدينة الشيخ زويد بمحافظة شمال سيناء، وتضطلع تلك القوات، بمهام مراقبة مدى التزام الطرفين بمعاهدة السلام.

وأوائل أبريل/نيسان 2016، كشفت وزارة الدفاع الأمريكية (البنتاغون) عن وجود مباحثات تجري على "مستوى رفيع" بين واشنطن والقاهرة وتل أبيب، بشأن القوة متعددة الجنسيات في سيناء، من دون تحديد أهدافها.

» اقرأ ايضاً

تعليقات الموقع
تعليقات الفيسبوك
» التعليقـات
عدد التعليقات: 0
» هل ترغب بالتعليق على الموضوع؟
اسمك*
عنوان التعليق*
النص*
ادخل الرمز الامني*
الوطن الآن