الاثنين 20/سبتمبر/2021مالساعة 17:35(القدس)

  • فيسبوك Facebook
  • تويتر Twitter
  • يوتيوب Youtube
  • قوقل + Google
  • أر أر أس Rss
  • سكايبي Skype
صحيفة الوطن الفلسطينية

حزب البيت اليهودي وأثره على الحياة السياسية في إسرائيل (2008-2014)

تاريخ النشر: 01/05/2016 [ 20:44 ]
حزب البيت اليهودي وأثره على الحياة السياسية في إسرائيل (2008-2014)
  • انشر الخبر عبر:

حزب البيت اليهودي وأثره على الحياة السياسية في إسرائيل (2008-2014)

الباحث: سليم عبد السلام ماضي

قدمت هذه الدراسة استكمالا لمتطلبات الحصول على درجة الماجستير في العلوم السياسية من كلية الإقتصاد والعلوم الادارية - جامعة الأزهر - غزة (2016)

ملخص الدراسة 

ناقشت هذه الرسالة مدى تأثير "حزب البيت اليهودي", في عملية صناعة القرار السياسي ورسم السياسات العامة في إسرائيل, وتعمقت في بيان دوره الفعلي في الحياة السياسية خلال الفترةِ الممتدةِ من 2008-2014م. حيث تناولت الدراسة استعراضاً تاريخياً للأحزاب الدينية الصهيونية، الذي يعد "حزب البيت اليهودي" امتداداً لها ولنهجها وسياستها الاستيطانية التوسعية، كما استعرضت الدراسة تعريفاً تأصيلياً لكافة مكونات الحزب، و ناقشت بالتحليل دور الحزب في النظام السياسي وعملية صناعة القرار السياسي الخارجي، وبينت موقف الحزب من قضايا: الحل النهائي، والاستيطان، وقضية الاعتراف بيهودية الدولة.

وتكمن أهمية الدراسة بأنها قدمت بحثاً علمياً مميزاً بالتحليل والتفسير، بحيث  الإفادة منها، خاصة وأن موضوع الدراسة مرتبط بقضية الصراع الفلسطيني الإسرائيلي، كذلك لتناوله فترة زمنية معاصرة مهمة للسياسة الفلسطينية، كما وتكمن أهمية هذه الدراسة في استخدام المنهج التاريخي، والمنهج الوصفي التحليلي، والاقتراب المؤسسي الذي وضعه صموئيل هنتغتون لقياس مدى تماسك المؤسسة أو الحزب. كما اعتمدت الدراسة على العديد من المصادر والمراجع التي تناولت الموضوع.

            و خلصت الدراسة إلى أن "حزب البيت اليهودي" من الأحزاب المؤثرة في صناعة القرار السياسي، وقد لعب دوراً فعالاً مركزياً في رسم السياسات الداخلية والخارجية لإسرائيل، حيث انعكس تصاعد حزب "البيت اليهودي" ونفوذه على مجمل الخارطة الحزبية السياسية، حتى تبنت غالبية الأحزاب الإسرائيلية أيديولوجية الحزب وخطابه المتعلق بالحفاظ على "أرض إسرائيل الكبرى"، و"يهودية الدولة"، والبقاء على القدس عاصمة موحدة "لدولة إسرائيل"، والحفاظ على الكتل الاستيطانية بالضفة الغربية تحت السيادة الإسرائيلية. وإن رؤية حزب البيت اليهودي لقضايا الحل النهائي، تشكل عقبة حقيقية أمام أي تسوية سياسية على أساس حل الدولتين؛ لرفضه إقامة دولة فلسطينية، ولما يشكله الاستيطان وقضية الاعتراف بيهودية الدولة من عواقب خطيرة على القضية الفلسطينية. وأن الحزب أمامه مستقبل؛ نتيجة لتوجه المجتمع الإسرائيلي نحو اليمين.

 

» اقرأ ايضاً

تعليقات الموقع
تعليقات الفيسبوك
» التعليقـات
عدد التعليقات: 0
» هل ترغب بالتعليق على الموضوع؟
اسمك*
عنوان التعليق*
النص*
ادخل الرمز الامني*
الوطن الآن