الخميس 15/نوفمبر/2018مالساعة 21:38(القدس)

  • فيسبوك Facebook
  • تويتر Twitter
  • يوتيوب Youtube
  • قوقل + Google
  • أر أر أس Rss
  • سكايبي Skype
صحيفة الوطن الفلسطينية

قراءة هادئة للانتخابات الأمريكية النصفية

تاريخ النشر: 08/11/2018 [ 07:26 ]
  • انشر الخبر عبر:
د.أسعد جودة

شخصية دونالد ترامب الجدلية، برزت تظهر على السطح اليوم من خلال نتائج الانتخابات الأمريكية النصفية ،لتضع الولايات المتحدة أمام كونغرس منقسم بين الديمقراطيين الذين استطاعوا استعادة مجلس النواب لأول مرة منذ ٢٠١٠،والجمهوريين الذين حافظوا على تفوقهم فى مجلس الشيوخ .
وبحسب أراء المختصين فى الشأن الأمريكى :
نائب رئيس المفوضية الأوروبية فرانس تيمرمانس يقول : "أثلج صدري الناخبون في الولايات المتحدة الذين اختاروا الأمل بديلا عن الخوف والكياسة بديلا عن الفظاظة والدمج بدل العنصرية والمساواة بدل التمييز
وأضاف "لقد دافعوا عن قيمهم، وهو ما سنفعله نحن أيضا".
ورأى أخرون، أن هذا الانتصار الديمقراطى فى مجلس النواب يكبل عمل ادارة ترامب فى النصف الثانى حتى عام ٢٠٢١.
وتقديرى أن رئاستة وصفت بالكارثية على مستوى السياسة الخارجية وتحديدا ازاء منطقة الشرق الاوسط من خلال الاجراءات التى تمثلت فى الغاء الاتفاق النووى مع ايران .

ابتزاز فاضح لدول الخليج وخصوصا السعودية فى فرض معادلة الحماية مقابل المال، و نسف أسس عملية السلام من خلال الاعتراف بالقدس الموحدة عاصمة لدولة الكيان وإصراره على شطب الاونروا ووقف صرف دعمها والذى يقدر ب٤٠%.
خلاصة ما يمكن قوله: إن دعم ترشيح ترامب ووصوله للرئاسة لا يمثل إلا مصالح لوبيات وتجمعات المال والنفط والأسلحة والتيارات اليمينية الأصولية المتشددة ومصالح إسرائيل، وهذه التوجهات هي التي جعلت من وصوله للبيت الأبيض مسألة قاتلت عليها تلك النخب العنصرية، لأن توجهاته ترتبط أولاً بمصالحهم الشخصية، قبل الحديث والبحث عن مصالح العوام من الشعب الأمريكي.

» اقرأ ايضاً

تعليقات الموقع
تعليقات الفيسبوك
» التعليقـات
عدد التعليقات: 0
» هل ترغب بالتعليق على الموضوع؟
اسمك*
عنوان التعليق*
النص*
ادخل الرمز الامني*
الوطن الآن