الخميس 05/ديسمبر/2019مالساعة 15:51(القدس)

  • فيسبوك Facebook
  • تويتر Twitter
  • يوتيوب Youtube
  • قوقل + Google
  • أر أر أس Rss
  • سكايبي Skype
صحيفة الوطن الفلسطينية

الاتحاد العام للمعلمين الفلسطينيين يحتفي بالمعلمين الجدد

تاريخ النشر: 15/11/2019 [ 13:20 ]
  • انشر الخبر عبر:

الوطن: نظم الاتحاد العام للمعلمين الفلسطينيين و بدعم من شركة  Ooredoo، حفل استقبال المعلمين الجدد للعام الدراسي 2019-2020 في  الذكرى الخامسة عشر لاستشهاد الرئيس ياسر عرفات.

 
وحضر الحفل وفد من الشخصيات الرسمية والوطنية ضم كل من، عضو اللجنة التنفيذية لمنظمة التحرير ورئيس دائرة العمل والتنظيم الشعبي د. واصل أبو يوسف ممثلًا عن الرئيس محمود عباس وعضو اللجنة التنفيذية فيصل عرنكه، ووزير التربية والتعليم  د. مروان عورتاني، ووزير الاتصالات وتكنولوجيا المعلومات د. إسحق سدر، ووزيرة شؤون المرأة آمال حمد، ووزير الحكم المحلي المهندس مجدي صالح، ورئيس ديوان الموظفين موسى أبو زيد، وعضو اللجنة المركزية لحركة فتح ومفوض التعبئة والتنظيم جمال محيسن، وعضو اللجنة المركزية عباس زكي وعضو المجلس الثوري نائب مفوض المنظمات الشعبية د عمر الحروب ونائب امين سر المجلس الاستشاري  فهمي الزعارير والرئيس التنفيذي لشركة Ooredoo فلسطين ضرغام مرعي، ونقيب الصحفيين ناصر ابو بكر ونقيب المحامين جواد عبيدات وامين عام اتحاد الكتاب مراد السوداني وعطوفة وكيل وزارة التربية والتعليم د. بصري صالح والامين العام لاتحاد المعلمين الفلسطينيين  سائد ارزيقات وأعضاء الامانة العامة وأمناء سر الفروع واللجان التنفيذية وحشد واسع من أسرة التربية والتعليم.

وافتتح الحفل بتلاوة آيات من القران الكريم ومن ثم السلام الوطني الفلسطيني والوقوف دقيقة صمت على أرواح الشهداء الأبرار وشهداء غزة ثم الاستماع الى نشيد المعلم، وبكلمة ترحيبية لأمين عام اتحاد المعلمين الفلسطينيين سائد ارزيقات  رحب بانضمام ثلة من المعلمات والمعلمين الجدد لأسرة وزارة التربية والتعليم، والى أسرة اتحاد المعلمين   وأكد أن الاتحاد العام للمعلمين الفلسطينيين ومنذ تأسيسه قبل 50 عامًا وهو يعمل على حفظ كرامة المعلم وصون مكانته ودوره في العمل النضالي والوطني والنقابي وحرصة على اعلاء راية فلسطين في كل المحافل الدولية والعربية كما ذكر المسيرة التي مر بها اتحاد المعلمين ومنذ تأسيسه والعمل المستمر من اجل احقاق الحقوق ورفعت المعلم الفلسطيني من اجل فلسطين.
 

 كما  نوه إلى الحوارات  المستمرة في الفترة الاخيرة مع وزير التربية والتعليم الدكتور مروان عورتاني من أجل تلبية مطالب الاتحاد واننا نستبشر خيرا بدولة رئيس الوزراء الدكتور محمد شتية والذي يؤمن بأن احقاق النصر لن يمر الى من خلال المعلم الفلسطيني ، واستنكر الاعتداءات الاخيرة على مدارسنا ومعلمينا وان هذه الامور دخيلة على شعبنا لذلك فإن الاتحاد عمل  مع نقابة المحامين على كتابة مشروع قانون من شأنه حماية حقوق المعلمين والحفاظ عليها كما أكد على الإسراع بتنفيذ جميع مطالب جمهور المعلمين والتي صدرها الاتحاد  من خلال بيانه الأخير وأشاد بالدور الوطني والمهم الذي تلعبه شركة  Ooredooفلسطين بدعمها لقطاع التعليم على مدار السنوات الماضية وبكافة الأشكال والطرق، مشيرًا إلى أن علاقة استراتيجية تربط بين الشركة والاتحاد العام للمعلمين تهدف إلى إثراء قطاع التعليم الفلسطيني، وشكر الشركة على رعايتها لهذا الحفل للعام الرابع على التوالي. 

من جانبه، قال الرئيس التنفيذي لشركة Ooredoo فلسطين، ضرغام مرعي: سعيدون بلقاء كوكبة من خيرة بنات وأبناء فلسطين، الذين نعتمد عليهم بتنشئة الاجيال الصاعدة، كوكبة من أصحاب العلم والرسالة والرؤية لإعداد جيل المستقبل، ونحن على علم ويقين بأن مهمتكم ليست سهلة، وأنكم تقومون بتأدية دور محوري وكبير، لذلك اعلموا أن هناك من هو معكم ومساند لكم لمواصلة المسير بتأسيس جيل فلسطيني واعد صاحب أهداف سامية ورسالة راسخة ووجه مرعي شكره لوزارة التربية والتعليم ممثلة بمعالي الدكتور مروان عورتاني على الدور الكبير الذي تلعبه بتطوير هذا القطاع المهم، كما وجه الشكر للاتحاد العام للمعلمين الفلسطينيين على جهدهم المستمر لدعم وتعزيز دور المعلم الفلسطيني.

أما عضو اللجنة المركزية لحركة فتح ومفوض التعبئة والتنظيم جمال محيسن، أكد على الأهمية الكبيرة والدور المركزي للمعلم الفلسطيني على مدار تاريخ القضية الوطنية الفلسطينية، واستمرار هذا الدور بعد العودة إلى فلسطين وتأسيس السلطة الوطنية الفلسطينية، وأشاد بالجهود المستمرة للمعلم بوجه الخصوص وجهود الاتحاد العام للمعلمين الفلسطينيين.

من جانبه؛ بارك وزير التربية والتعليم الدكتور مروان عورتاني للمعلمين الجدد انضمامهم إلى الأسرة التربوية بما يشكل نقطة فارقة في مسيرتهم المهنية والحياتية، مخاطبهم أنتم أمناء فلسطين على أبنائها, مضيفاً "نحن ندرك تماماً الدور المركزي الذي يتبوأه المعلم الفلسطيني في النظام التربوي بأكمله، فهو قلب الأمر في المنظومة التربوية، مضيفاً "علينا أن نُلحق القول بالعمل ونُراكم على الإنجازات السابقة لصالح المعلمين، باتخاذ قرارات بُنيوية ترتقي بمكانة المعلم المهنية والوظيفية، وبيئة مدرسته لتكون آمنة وعادلة ومحفزة وشدد على أن إنصاف المعلم وصون كرامته هي استحقاقات أساسية لتمكينه وتعزيز مكانته، منوهاً إلى الدعم الثابت الذي يتلقاه قطاع التعليم من القيادة السياسية والحكومة الفلسطينية، مؤكداً مواصلة العمل مع الشركاء لوضع مشروع "مهننة التعليم" على رأس أولويات الوزارة، والمضي به قُدماً حسب الأصول  .

 ونقل واصل أبو يوسف تحيات  الرئيس محمود عباس للمعلمين والمعلمات، موضحًا لهم الأهمية الكبيرة التي يعطيها الرئيس لقطاع التعليم، الذي يعتبر من أهم الركائز الأساسية لدولتنا الفلسطينية كما أكد أن الرئيس يحملكم الآن هذه الأمانة وهذه الرسالة لتأديتها للأجيال القادمة.

كما وتخلل الحفل عرض فني تراثي لفرقة الاستقلال بالإضافة إلى عرض فيديو عن حياة الرئيس الشهيد ياسر عرفات.

» اقرأ ايضاً

تعليقات الموقع
تعليقات الفيسبوك
» التعليقـات
عدد التعليقات: 0
» هل ترغب بالتعليق على الموضوع؟
اسمك*
عنوان التعليق*
النص*
ادخل الرمز الامني*
الوطن الآن