الثلاثاء 25/فبراير/2020مالساعة 22:23(القدس)

  • فيسبوك Facebook
  • تويتر Twitter
  • يوتيوب Youtube
  • قوقل + Google
  • أر أر أس Rss
  • سكايبي Skype
صحيفة الوطن الفلسطينية

مدى الإبداعي يختتم مخيمه الشتوي الثالث بعنوان "شتاء دافئ"

تاريخ النشر: 20/01/2020 [ 10:28 ]
  • انشر الخبر عبر:

الوطن : اختتم مركز مدى الإبداعي –  سلوان مؤخراً مخيمه الشتوي "شتاء دافئ"  للسنة الثالثة على التوالي، بإحتفال شارك فيه عشرات الأطفال من بلدة سلوان، حيث أقيم المخيم في فروع المركز الثلاث "وادي حلوة – عين اللوزة – بطن الهوى"، وتخلل المخيم عدة أيام مفتوحة منها  يوم مسرح الدمى، اليوم الثقافي، اليوم الصحي والشيف الصغير، اليوم الرياضي، اليوم الفني، ويوم الصحة النفسية.

يوم مسرح الدمى

تم افتتاح فعاليات المخيم بيوم المسرح، حيث تم عرض العديد من السكتشات المسرحية أهمها الصراع بين العلم والجهل، وسكتشات أخرى عن الأمانة، بر الوالدين، الأمان على الطرقات،  وأهمية المحافظة على النظافة. وصنع الأطفال أشكالاً من اللباد بمساعدة بعض الأمهات لتمثيل مسرحية عن فصل الشتاء، واستمتع  الأطفال بتناول البوشار خلال مشاهدتهم ومناقشتهم لأحداث المسرحيات التي عرضت.

اليوم الصحي والشيف الصغير

كان ثاني أيام المخيم بعنوان (اليوم الصحي والشيف الصغير)، والذي بدأ بفعاليات حركية رياضية، ثم مناقشة مفتوحة حول أهمية تناول الطعام الصحي، والتمييز بين الأصناف الصحية والأصناف غير الصحية. كما وتعرف الأطفال على أصناف الفاكهة المختلفة ومن خلال فعالية تلوين أشكال الفاكهة، ومن ثم تناولوا طبق المجدرة الصحي مع سلطة الخضار واللبن والذي تطوعت سيدات من المجموعة النسوية في  المركز في إعداده. وختام اليوم كان فعالية الشيف الصغير حيث قام الأطفال بإعداد حلويات كريات الشكولاته من البسكويت وجوز الهند بأنفسهم.

اليوم الرياضي

يوم الحركة و النشاط و الفعاليات العديدة اتخد شعار  "العقل السليم بالجسم السليم"، وأهم فعاليات هذا اليوم فعاليات التلي ماتش الحركية حيث تم تقسيم الأطفال لمجموعات تحدي، ولعبوا عدة مسابقات وألعاب منها الحجلة، البراشوت، شد الحبل، ألعاب التوازن وألعاب ذكاء وغيرها من الفعاليات التي رسمت الابتسامة على وجوه أطفالنا.

يوم الصحة النفسية:

بالشراكة مع مركز علاج وتأهيل ضحايا التعذيب، تم تنظيم يوم صحة النفسية باستخدام تقنية التفريغ عن طريق السيكودراما، حيث تخلل اليوم عدة فعاليات منها كسر الجليد والتعارف بين المجموعات، والتعبير عن الذات حيث تحدث كل طفل عن أحلامه وطموحاته وصفاته، باستحدام المسرح. عند انتهاء اليوم غادر الأطفال فرحين بعد أن تم توزيع الحلويات والهدايا عليهم.

اليوم الثقافي

لتشجيع الأطفال على أهمية القراءة والاطلاع والعلم، تم تنظيم اليوم الثقافي كأحد أيام المخيم تحت عنوان "كن مثقفاً" حيث تم عرض الكتب والقصص الموجودة في مكتبة مدى ليختار كل طفلٍ الكتاب الذي يرغب. كما شارك أحد الأطفال حلمه أن يصبح روائياً وروى قصة قصيرة من تأليفه للباقي الأطفال.

وتخلل اليوم أيضاً، فعالية توعية حول موضوع التنمر الإلكتروني وأضراره وخطورته، ولمن يمكن أن يلجئ الشخص في حال تعرضه للتنمر. بالإضافة لمشاهدة الأفلام التثقيفية حول سيرة الرسول محمد صلى الله عليه وسلم، وتناول الأطفال المشروب الشتوي السحلب بينما هم يستمعون للقصة الشعبية بعنوان الحطاب التي روتها لهم الجدة منى سمرين (ام عاطف).

اليوم الفني

خلال اليوم الفني ودع الأطفال العام 2019، واستقبلوا العام 2020 بكتابة أمانيهم وتعليقها على شجرة الأمنيات التي قاموا بصنعها وتزينها، ومن ثم زينوا  الجرات واللوحات باستخدام أحجار الفيسفساء، وصنعوا قوالب الكعك احتفالاً بنهاية العام وبداية عامهم الجديد.

اليوم المفتوح

اختتم المخيم الشتوي بفعاليات اليوم المفتوح بحضور المهرج عمو زوزو، الذي بدأ الفعاليات بقصة عن فصل الشتاء و كيفية الوقاية من الأمراض والبقاء آمنين خلال فصل الشتاءـ  تبعها رقصات تفاعلية مع الأطفال، وتخلل اليوم فعاليات أخرى عديدة كالرسم على الوجوه وتشكيل البالونات. وغادر الأطفال سعيدين بعد أن وزع طاقم المركز عليهم هدية ختام المخيم.

» اقرأ ايضاً

تعليقات الموقع
تعليقات الفيسبوك
» التعليقـات
عدد التعليقات: 0
» هل ترغب بالتعليق على الموضوع؟
اسمك*
عنوان التعليق*
النص*
ادخل الرمز الامني*
الوطن الآن