الاثنين 06/إبريل/2020مالساعة 12:14(القدس)

  • فيسبوك Facebook
  • تويتر Twitter
  • يوتيوب Youtube
  • قوقل + Google
  • أر أر أس Rss
  • سكايبي Skype
صحيفة الوطن الفلسطينية

حماس: اتصالات يومية مع مصر بالملفات المركزية ووفد الحركة يزور القاهرة قريباً

تاريخ النشر: 26/02/2020 [ 10:20 ]
حماس: اتصالات يومية مع مصر بالملفات المركزية ووفد الحركة يزور القاهرة قريباً
  • انشر الخبر عبر:

الوطن: قالت حركة المقاومة الإسلامية  (حماس) اليوم الأربعاء: إن الاتصالات بين الحركة والجانب المصري، لم تتوقف لحظة، وهي مستمرة، وهناك وفد مصري كان في غزة خلال الأيام الماضية، وهناك وفود تخرج باستمرار، واتصالات يومية؛ للبحث بشأن ما هو مشترك. 

 
وشددت الحركة على لسان المتحدث باسمها، حازم قاسم في تصريحات ، على أن الاتصالات تبجث أموراً مركزية، تخص الأوضاع الإنسانية في قطاع غزة، ودور مصر في تخفيف الحصار، ووقف العدوان على قطاع غزة، والقضايا الأمنية، خاصة عند الحدود بين غزة وسيناء. 

وتابع: هناك دائماً اتصالات، وقد تكون هناك زيارة لوفد من حماس للقاهرة، لكن لم يتحدد موعد حتى اللحظة، والزيارة ستبحث كل الملفات.

وشدد قاسم على أن حماس تقدر الجهد المصري، وهو مهم ونعمل دائماً على إنجاحه، وتسهيل تحقيق أهدافه، خاصة بما يتعلق بوقف العدوان.

وفيما يتعلق بالتهديدات الإسرائيلية المتواصلة، قال المتحدث باسم حركة حماس: إن هذه التهديدات سمعناها كثيراً، وشعبنا تعود على مثل هذا الخطاب "الصهيوني" والمقاومة كذلك، خاصة في أوقات يحتاج فيها الاحتلال لأصوات الناخبين. 

وأضاف: "منذ متى الاحتلال أوقف حربه أو عدوانه على قطاع غزة، ثلاثة حروب مدمرة، وعدوان متواصل في الضفة، واليوم اقتحامات في الأقصى، وفي الليلة الماضية اقتحام بنابلس، لذلك العدوان مستمر ومتواصل على شعنبا في كافة أماكن وجوده.

وشدد المتحدث باسم حركة حماس: على أننا "لا نخشى هذه التهديدات ولا ترهبنا ولا توقف سعينا المتواصل للقيام بواجبنا، والمقاومة بما تمتلكه من أدوات وإمكانيات تدافع عن شعبها، بكل بسالة، بحال قام الاحتلال بأي حماقة ضد شعبنا".

وأضاف قاسم: الصراع مستمر بين شعبنا ومقاومته والمحتل والمشروع الاستعماري، وهناك حركة تحرر وطني فلسطيني، من أجل أن تنتزع حق شعنبا في الحرية، مؤكداً أنه لن يتوقف الصراع إلا بتحقيق أهداف وحقوق شعبنا الفلسطيني. 

وقال: الذي بدأ بالعدوان الأخير، هو الاحتلال، عبر اغتيال المواطن محمد علي الناعم بهذه الوحشية، لذلك كان لا بد من رد المقاومة، والتي قامت بواجبها تجاه شعبنا.

وشدد على أن موقف الفصائل وحماس، أن أي جهد من شأنه أن يوقف العدوان مرحب به، ولكن التحرك يجب أن يكون من خلال الطرف المعتدي، والاحتلال هو الذي يستمر بحصاره على قطاع غزة.
 

» اقرأ ايضاً

تعليقات الموقع
تعليقات الفيسبوك
» التعليقـات
عدد التعليقات: 0
» هل ترغب بالتعليق على الموضوع؟
اسمك*
عنوان التعليق*
النص*
ادخل الرمز الامني*
الوطن الآن