صحيفة الوطن الفلسطينية

استرداد 182 مليارا.. العراق: جهات رقابية سهلت سرقة الأمانات الضريبية

تاريخ النشر: 27 نوفمبر, 2022 08:23 مساءً
  • انشر الخبر عبر:

الوطن:

أعلن رئيس الوزراء العراقي، محمد شياع السوداني، في مؤتمر صحفي، الأحد، أن هناك جهات داخل هيئة الضرائب وأخرى رقابية سهلت عملية سرقة الأمانات الضريبية، وأشار إلى استرداد 182 مليار دينار من هذه الأموال.

وقال السوداني: "سنعلن عن الجهات التي سهلت سرقة الأمانات الضريبية بعد أكمال التحقيقات".
 وأوضح أن اللجان التحقيقية توصلت لنتيجة تفيد بصرف 114 صكا للمتهم نور زهير، بمبلغ إجمالي أكثر من تريليون دينار، وصرف 45 صكا بمبلغ 607 مليارات دينار لشركة "رياح بغداد"، وصرف 37 صكا بمبلغ إجمالي قدره 624 مليار دينار لشركة "بادية المسار".

وكان رئيس الوزراء العراقي قد قال من قبل إنه يتابع "بشكل شخصي"، التحقيقات الجارية في ملف "سرقة أموال الأمانات الضريبية والجمركية".

وأضاف أن التحقيقات "يجب أن تستند على المبلغ الدقيق المسروق، لذلك أصدر مجلس الوزراء اليوم قرارا بتخويل مكتب رئيس مجلس الوزراء صلاحية التعاقد مع إحدى الشركات الدولية الكبرى في التدقيق المالي، لأغراض تدقيق الضمانات الضريبية والجمركية".

وأضاف أن "هناك اتفاقيات تمنح العراق الحق باستراد المطلوبين والمال العام المسروق".

وتحدث مسؤولون عراقيون ونواب عن "فقدان" مبلغ يقدر بنحو 2.5 مليار دولار من أموال هيئة الضرائب العامة المودعة في مصرف الرافدين الحكومي، حيث يعتقد أن الأموال تسربت على دفعات من حسابات المصرف.

وكانت وكالة الأنباء العراقية نقلت عن القاضي الأول في محكمة تحقيق النزاهة، ضياء جعفر لفتة، أن القضاء تلقى في نهاية أغسطس الماضي معلومات إلى محكمة التحقيق الكرخ حول محاولات من قبل أشخاص للاستحواذ على مبالغ الأمانات الضريبية والجمركية، وبناء على التحقيق أصدرنا قرارا بإيقاف صرفها، إلا أنه بعد إجراء التحقيقات ظهر أن الأمانات مصروفة بتواريخ سابقة من العام 2021، أي بما يقارب العام من قرار إيقاف الصرف".

وكشف كتاب رسمي صادر عن هيئة الضرائب أن مبلغ 2,5 مليار دولار، جرى سحبه بين سبتمبر 2021 وأغسطس 2022 من مصرف الرافدين الحكومي، عبر 247 صكا ماليا، حرّر إلى خمس شركات، قامت بصرفها نقدا مباشرة، وفقا لـ"فرانس برس".

» اقرأ ايضاً

الوطن الأن
مقالات
الاكثر قراءة
شهداء الوطن
أسرى الوطن
ذاكرة الوطن
أكاديمية الوطن
مجلة الوطن