استشهاد 15 عنصرًا من الجيش السوري جراء هجوم "داعش"على حافلة بشمال البلاد
نشر في : 20 يونيو, 2022 01:23 مساءً

الوطن: استشهد 15 عنصراً من قوات الجيش العربي السوري صباح الاثنين جراء هجوم على حافلة في شمال سوريا، في واحد من أكثر الهجمات حصدا للقتلى منذ نحو عامين، بحسب المرصد السوري لحقوق الإنسان.
وأدرج المرصد الاستهداف في إطار “استمرار عمليات تنظيم الدولة الإسلامية في البادية” التابعة لريف محافظة الرقة.
وأوردت وكالة الأنباء السورية الرسمية “سانا” من جهتها نقلا عن مصدر عسكري وقوع “هجوم إرهابي” أدى إلى “استشهاد أحد عشر عسكرياً ومدنيين اثنين وجرح ثلاثة عسكريين آخرين”.
وكانت الوكالة أشارت في وقت سابق  إلى “مقتل  وجرح عدد من المواطنين بينهم عسكريون باعتداء إرهابي استهدف حافلة ركاب على طريق الزملة ضمن جبل البشري بريف الرقة”.
بدورها ، قالت مصادر محلية في محافظة الرقة  لوكالة  الأنباء الألمانية ( د.ب. أ ) إن “الحافلة تعرضت لاستهداف بقذيفة صاروخية ما ادى لاحتراقها بالكامل “.
وتشهد مناطق ريف الرقة الجنوبي المجاور لريف حمص استهدافا متكررا لعناصر القوات الحكومية السورية ومربي الأغنام وعادة يتم استهداف عناصر القوات الحكومية خلال توجههم من ريف الرقة الغربي باتجاه الريف الشرقي عبر طريق شويحان وهذه المرة الأولى التي يتم فيها استهداف الجيش السوري عبر طريق البشري .
ويسيطر الجيش السوري على مناطق ريف الرقة الجنوبي والغربي وتتواجد قوات سوريا الديمقراطية “قسد” في مدينة الطبقة .